الكنيسة» تخصص الصف الأول في «عيد الميلاد» لمندوبي «العسكري» ومرشحي الرئاسة

شهدت الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، إجراءات أمنية غير مسبوقة حيث تحولت إلى ما يشبه الثكنة العسكرية، حيث تم نشر عشرات العربات الخاصة بالأمن المركزي والشرطة العسكرية، وبجوار الكاتدرائية أقيم مدخلين رئيسين، كل مدخل يحتوي علي بوابتين حراريتين قبل الدخول للكاتدرائية مع التفتيش الذاتي 4 مرات، أثناء الدخول، والتأكد من الهوية، وتم تحديد طريقين فقط داخل الكاتدرائية للدخول لقاعة الكاتدرائية التي بها القداس وكل طريق به بابين وكل باب به بوابة حرارية وتم وضع كشافات عالية الإضاءة داخل الكاتدرائية.

وخصصت الكاتدرائية، مقاعد الصف الأول، في الاحتفال بقداس عيد الميلاد، المقرر في مساء الجمعة، لمندوبي المجلس العسكري، والوزراء، ومرشحي الرئاسة.

ومن المنتظر أن يحضر القداس، لأول مرة، وفدين لجماعة الإخوان المسلمين، وحزبها «الحرية والعدالة»، برئاسة كل من الدكتور محمود عزت، نائب مرشد الإخوان المسلمين، والدكتور محمد مرسي، رئيس الحزب…

Sent from my iPad

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: